Read ñ جو العظيم 100

Characters جو العظيم

Read ñ جو العظيم 100 ß هكذا، ورغم أحداث الهياج الدينيّ على متن جو، وحنجورية خطاب المثقف، وصليل خطبة الأصوليّ، ونحيب المسيحيّين، وأنين المصلوب، وصيحات النوارس، وصخب الأمواج، وضجيج المحرك، استغرق زغلوجود امرأة متنكرة بينهم، فكيف يمكن أن تتعايش مجموعة أشخاص مختلفي الطباع والأديان والانتماءات السياسية معًا على سطح مركب يسير وسط بحر متلاطم نحو مصير مجهول؟جو العظيم رواية مليئة بالمجازات، لكنها في الوقت ذاته تجعل القارئ يتوحّد مع مصائر الشخصيات المختلفة متسائلًا؛ لمن تكون الغلبة في النهاية. صدمة شديدةمن أهطل وأسخف ما قريت في حياتي وأشدها سماجة وتقل دم ، مندهش جداً كون الخمايسي هو اللي كاتب وصلة الرداءة والعبط دي ، سذاجة في الفكرة وإسلوب عرضها ، وتصنع وتكلف في السرد والتشبيهات ، وبواخة وسماجة شديدة في القفشات والمحاولات اليائسة الميتة للاستظراف ، متستحقش حتى يتكتب عنها مراجعة محترمة بالفصحى ، بكتب بس تعبيراً عن خيبة أمل في عمل لكاتب بننتظر جديده ، وزعل حقيقي ع التمانين جنيه اللي خسرتهم مقابل كتلة الرداءة دي الأنكى دلوقتي اني اشتريت معاها كمان خروف وكلب ، فربنا يستر ع الخروف والكلب والله

أشرف الخمايسي ß 0 Read & download

هكذا، ورغم أحداث الهياج الدينيّ على متن جو، وحنجورية خطاب المثقف، وصليل خطبة الأصوليّ، ونحيب المسيحيّين، وأنين المصلوب، وصيحات النوارس، وصخب الأمواج، وضجيج المحرك، استغرق زغلول البيضا في حُبّ حسن المط أو بأحرى استغرق في حُبّ بهية المط يحيط كتفيها وذراعيها بكامل ذراعيه يميل برأسه ناحية أذنه. روايات الخمايسي ليست مثل اي رواية اخري تنهيها وتنتهي معها علاقتك بالرواية فهي تظل تطفو في رأسك كل فترة مع العديد من التساؤلات التي يطرحها الكاتب بمنتهي البراعة ويتركك بعدها تعاني من مغبة التأثر والتفكير بطريقة الخمايسيالرواية بها العديد من الاسقاطات الواضحة عن عمد لتصور رحلة جو خلال سنوات الثورة وما وصلت الية في النهاية والصراعات علي بهية من اطياف المجتمع المختلفة من متدينين متشديدين و علمانين وغيرها من الشخصيات المتواجدة في مجتمعاتناالنهاية مفتوحة جدا ولكن لا تخلوا من السخرية والواقعية في نفس الوقت

Read & download ´ PDF, DOC, TXT or eBook ß أشرف الخمايسي

جو العظيما، ويهمس لها بما يعني أنها لم تكن تتصور أنّ سعادتها ستنبت في قلب مأساتها، ثم نظرت حولها فجأة وقالت مندهشة الله الدنيا مقلوبة حولنامجموعة من المهاجرين غير الشرعيين على ظهر قارب صغير يحكمه الريس زبيبة، يجدون أنفسهم فجأة منعزلين عن كل شيء ولا توجد وسيلة اتصال لهم مع العالم الخارجي قبل أن يكتشفوا. رواية كبيرة جدا لا تكتب سوى بأقلام الكبار الخمايسي يحملنا فوق قاربه جو العظيم في رحلة بحرية مع شخصياته المختلفة التي قد يعتبرها البعض النواة الاساسية لأي مجتمع لكن الرواية تحتمل تاويلات كثيرة ، هل الوطن العربي ، مصر قبل وبعد الثورة ؟